موقع بوابة مصر للاخبار www.egyportal.com

الأردن سيدعو لاجتماعات عربية واسلامية طارئة اذا ما اعترفت اميركا بالقدس عاصمة لاسرائيل

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف
وزير الخارجية الأردني أيمن الصفدي

عمان - 4 - 12 (كونا) -- أعلنت الحكومة الأردنية اليوم الاثنين انها ستدعو المجلس الوزاري لجامعة الدول العربية والدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي الى اجتماعين طارئين اذا ما اتخذت اميركا قرارا بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.
جاء ذلك في بيان وزعته وزارة الخارجية الاردنية عرضت فيه اتصالات اجراها وزير الخارجية ايمن الصفدي مع عدد من نظرائه العرب في اطار "اتصالات ومشاورات مكثفة يجريها الاردن لتنسيق المواقف والتحركات في ضوء الانباء الاعلامية التي تتحدث عن احتمال اتخاذ قرار اميركي بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل".
ووفق البيان سيتم في الاجتماعين التأكيد ان القرار في حال اتخاذه بانه "موقف يتناقض مع كل القرارات الدولية والاتفاقيات التي تؤكد ان وضع القدس يقرر في مفاوضات الوضع النهائي وتعتبر كل الاجراءات الاحادية الاسرائيلية في المدينة المحتلة لاغية وباطلة".
وفي هذا السياق بدأ الوزير الصفدي امس اتصالات شملت النائب الاول لرئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية في دولة الكويت الشيخ صباح الخالد الحمد ال صباح ووزراء خارجية (مصر سامح شكري والمغرب ناصر بوريطه والعراق ابراهيم الجعفري) والممثل الاعلى للشؤون الخارجية والسياسة الامنية في الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغريني وامين عام جامعة الدول العربية احمد ابو الغيط وامين عام منظمة الموتمر الاسلامي يوسف العثيمين.
ووفق البيان يواصل وزير الخارجية مشاورات مكثفة مع امين سر اللجنة التفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات ووزير خارجية فلسطين رياض المالكي لتنسيق المواقف حول سبل التعامل مع تداعيات القرار الخطير اذا اتخذ.
وذكر البيان ان الصفدي تحدث امس مع وزير الخارجية الاميركي ريكس تيلرسون وشدد على ضرورة الحفاظ على الوضع التاريخي والقانوني في القدس وعدم اتخاذ اي قرار يستهدف تغيير هذا الوضع.
واشار الى خطورة اتخاذ اي قرار يدفع المنطقة نحو المزيد من التوتر ويقوض الجهود السلمية في ضوء المكانة الدينية والتاريخية والوطنية للقدس فلسطينيا واردنيا وعربيا واسلاميا وانسجاما مع القرارات الدولية التي توكد ان وضع القدس يتم تقريره في مفاوضات الوضع النهائي.
وكانت انباء قد نقلت عن (مسؤول أميركي كبير) يوم السبت الماضي "ان من المرجح أن يعترف الرئيس دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل في كلمة يلقيها الأربعاء المقبل".
ويشرف الأردن على المقدسات الإسلامية والمسيحية في مدينة القدس بموجب معاهدة السلام مع إسرائيل عام 1994 وبموجب اتفاق اخر مع السلطة الوطنية الفلسطينية وقعها الجانبان عام 2013.(النهاية) أ ب / ط ب

مشاركة

أخبار ذات صلة

0 تعليق

FreeWebSubmission.com Submit Your Site To The Web's Top 50 Search Engines for Free! Submit Your Site To The Web's Top 50 Search Engines for Free! Submit Your Site To The Web's Top 50 Search Engines for Free! Submit Your Site To The Web's Top 50 Search Engines for Free! Submit Your Site To The Web's Top 50 Search Engines for Free!