Title

2500 مخالفة استخدام هاتف خلال يومين

0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

تعاملت إدارة السير في مديرية الأمن العام، خلال اليومين الماضيين، مع 764 حادث سير، نتج عنها وفاتان و30 إصابة، فيما سجلت أكثر من 3 آلاف مخالفة، 2550 منها مخالفات استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة، بحسب مندوب إدارة السير النقيب عبد المجيد زيدان.

وأكد زيدان أنه "تم التعامل مع 378 حادثا مروريا في المملكة أول من أمس منها 273 حادثا في عمان، نتج عنها 5 إصابات، إضافة الى 105 حوادث في المحافظات، نتج عنها 6 إصابات ووفاة واحدة” .

وأضاف، إن مرتبات إدارة السير، ومن خلال انتشارها الواسع في محافظات المملكة كافة، تعاملت أول من أمس مع 1388 بلاغا استجابت لها بحرفية واقتدار للحفاظ على انسيابية المرور وتأمين سلامة المواطنين.

وفيما يتعلق بالمخالفات المتحركة والخطرة فقد ضبط العاملون في إدارة السير أول من أمس "270 مخالفة لقطع الإشارة الضوئية، و11 قيادة متهورة، و48 عبث بلوحات الأرقام”، مشيرا الى أن "مخالفات استخدام الهاتف النقال، بلغت 1197”.

من جانبه، أكد مندوب إدارة الدوريات الخارجية الملازم مهدي الحمود تعامل مرتبات الدوريات مع العديد من الحوادث المرورية والتي نتج عنها إصابات بسيطة. يشار إلى أن إدارة السير، ومن خلال مرتباتها المنتشرة على كافة الطرق، شددت إجراءاتها الرقابية على وسائل النقل العام للتأكد من الالتزام بالإجراءات الوقائية وتطبيق أمر الدفاع رقم 11، وذلك في ضوء الإجراءات التي اتخذتها الحكومة في ظل ازدياد أعداد المصابين بفيروس كورونا. وأكدت ضرورة تقيد السائقين بقواعد السير والالتزام بالسرعات المقررة، والتقيد بالحمولات المقررة وعدم تجاوزها.

من جانبه، يرى الخبير بالشؤون المرورية ورئيس الجمعية الأردنية للوقاية من حوادث الطرق المهندس وفائي مسيس أن السائقين أصبحوا مدمني هواتف نقالة، وهو ما يحيد تركيزهم خلال القيادة، ويتسبب بوقوع حوادث مرورية شديدة.

وأشار إلى أن حل هذه المشكلة يبدأ من السائق ذاته، والعزوف عن استخدام الهاتف النقال داخل المركبة، سواء بالرد على المكالمات أو التراسل لتفادي وقوع الحوادث المرورية القاتلة. وتعقيبا على النسبة المرتفعة لمخالفات استخدام الهاتف النقال التي ضبطتها إدارة السير خلال اليومين الماضيين، شدد مسيس على ضرورة رفع مستوى السلامة المرورية في المملكة، من خلال التوعية، والهندسة، وتطبيق القوانين وتشديد الإجراءات، وتغليظ العقوبات الرادعة، وتزويد الشوارع بكاميرات حديثة قادرة على التقاط مخالفات استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة.

وأشار إلى أن أبرز المخالفات التي تؤدي لوقوع حوادث مرورية ينتج عنها وفيات هي السرعة العالية، والتجاوز الخاطئ، وقطع الإشارة الحمراء، مبينا أن "قيم المبالغ المالية المترتبة على المخالفات المرورية ضئيلة جدا بحق من يرتكبها إذا أخذنا بالاعتبار أن مخالفته قاتلة”. ولفت إلى أن مشروع القانون المعدل لقانون السير لسنة 2016 ما يزال في أدراج مجلس الأمة، وينص على تغليظ بعض العقوبات، مطالبا الحكومة بتغليظ ومضاعفة قيم المخالفات المرورية، خاصة تلك التي تتسبب بحوادث عنيفة وقاتلة.

ووفقا لمعدل قانون السير لسنة 2016، يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن شهرين ولا تزيد على أربعة أشهر أو بغرامة مقدارها 200 دينار أو بكلتا هاتين العقوبتين كل من قام بقيادة المركبة بسـرعة تزيـد على الحد المقرر بأكثر من 70 كم/ ساعة، كما يعاقب بالحبس مدة لا تقل عن شهر ولا تزيد على ثلاثة أشهر أو بغرامة مقدارها 100 دينار كل من قام بقيادة المركبة بسرعة تزيد على الحد المقرر.

يذكر أن التقرير السنوي للحوادث المرورية في الأردن لعام 2019 والصادر عن مديرية الأمن العام، أظهر أن نسبة الوفيات الناتجة عن الحوادث المرورية ارتفعت بمعدل 12.6 %، وتسببت بـ 643 وفاة العام 2019، مقابل 571 وفاة العام 2018، فيما شكّل المشاة 37 % من الوفيات البالغة 238، والسائقون 21.3 % بعدد 137 وفاة، وبلغت نسبة الركاب من إجمالي الوفيات 41.7 % بعدد 268 العام الماضي

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق